Uncategorized

الهيدروجين الأخضر في ماليزيا ينتعش بشراكة جديدة

يشهد إنتاج الهيدروجين الأخضر في ماليزيا تطورات جديدة تعزّز من إسهام الوقود النظيف بقطاع الطاقة في البلاد، بما ينسجم مع المساعي الحكومية لخفض الانبعاثات، وتحقيق طموحات كوالالمبور بأن تصبح مركزًا للهيدروجين الأخضر في رابطة دول جنوب شرق آسيا.

وتمثّلت التطوّرات الجديدة في توقيع اتفاقية مهمة لإقامة مركز لإنتاج الهيدروجين في ولاية ساراواك، وفقًا لما طالعته منصة الطاقة المتخصصة.

ووُقِّعت الاتفاقية -التي تُعدّ بمثابة “خطاب نوايا”- بين شركة”غنتاري إس دي إن” (Gentari Sdn) الماليزية من خلال شركتها التابعة غنتاري هيدروجين إس دي إن (Gentari Hydrogen Sdn) مع شركة سيدك إنرجي إس إن (SEDC Energy) التابعة لمؤسسة ساراواك للتنمية الاقتصادية (Sarawak Economic Development Corporation).

وتستهدف الاتفاقية تعزيز التعاون المشترك بين الشركتين لإنشاء مركز لإنتاج الهيدروجين الأخضر في ماليزيا، وهو مشروع “ساراواك إتش 2 هب” (Sarawak H2 Hub)، في منطقة بينتولو بولاية ساراواك الماليزية.

وكانت شركتا غنتاري وسيدك إنرجي قد وقّعتا في وقت سابق اتفاقية تعاون استراتيجي لاستكشاف أوجه التعاون المحتملة في تطوير وتوفير حلول متكاملة للطاقة النظيفة في ولاية ساراواك.

 أهمية المشروع

من المُقرر أن يكون مركز إنتاج الهيدروجين المُخطط له بمثابة المُورِّد الوحيد للهيدروجين الأخضر لمنشآت التكرير والإنتاج النفطي في منطقة بينتولو.

وسيدير المشروع كيان مُشترك سيُشَكَّل بالتعاون بين شركتي غنتاري وسيدك، وهذا الكيان سيكون مسؤلًا -كذلك- عن تعزيز إنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة، وفقًا لما نشره موقع ري نيوز بيز (Renews).

تجدر الإشارة إلى أن الاتفاقية قد وُقِّعت على هامش مؤتمر “انتقال الطاقة في بورنيو” المنعقد بمدينة كوتشينغ عاصمة ولاية ساراواك، وشهدها رئيس وزراء الولاية.

إحدى منشآت إنتاج الهيدروجين الأخضر في ماليزيا
إحدى منشآت إنتاج الهيدروجين الأخضر في ماليزيا – الصورة من موقع شركة بتروناس الماليزية

وقالت كبيرة مسؤولي الهيدروجين لدى شركة غنتاري، إن ماليزيا في وضع جيد لتصبح مركزًا للهيدروجين الأخضر في رابطة دول جنوب شرق آسيا، بقيادة ولاية مثل ساراواك التي تتمتع بمواردها المستدامة الوفيرة.

وأشارت إلى الدور الكبير الذي يمكن أن تؤدّيه مشروعات الهيدروجين الأخضر في ماليزيا -كغيرها من الدول- بإزالة الكربون في قطاعات مثل الطاقة والنقل والبتروكيماويات.

بينما أكد الرئيس التنفيذي لشركة “سيدك”، روبرت هاردن، أهمية هذه الشراكة الإستراتيجية مع شركة غنتاري لتطوير مشروع “ساراواك إتش 2 هب”، مشيرًا إلى أنه سيحفّز المزيد من الشركات على جذب المزيد من الاستثمارات الجديدة، لاسيما في قطاع الطاقة المتجددة.

أكبر مشروع هيدروجين في ماليزيا

في 22 فبراير/شباط الجاري، حصل أكبر مشروعات الهيدروجين الأخضر في ماليزيا على تمويلات بقيمة 393.6 مليون دولار.

والمشروع عبارة عن محطة لإنتاج الهيدروجين الأخضر تعمل بالطاقة الشمسية، بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ نحو 6 آلاف طن في ولاية بيراك الماليزية، وهي أكبر محطات الهيدروجين الأخضر في ماليزيا التي تصل إلى الإغلاق المالي حتى الآن.

وكانت مطورة المشروع، سيماراك للطاقة المتجددة (Semarak Renewable Ener ) قد وقّعت في وقت سابق من العام الجاري (2024) عقدًا بقيمة مماثلة مع شركة باور تشاينا (Powerchina) لتصميم وهندسة وشراء وبناء منشآت إنتاج وتخزين الهيدروجين، بالإضافة إلى الخلايا الكهروضوئية العائمة.

ومن المقرر أن تبدأ شركة باور تشاينا أعمال البناء في المشروع خلال الربع الأخير من العام الجاري (2024)، وفقًا لما نشره موقع هيدروجين إنسايت (Hydrogen Insight).

وتعمل الحكومة الماليزية على تعزيز قدراتها من إنتاج الهيدروجين الأخضر، ووضعت لذلك خارطة طريق تستهدف خلالها أن تشهد إيرادات تراكمية قدرها 648 مليار رينغت (136 مليار دولار) من صادرات الهيدروجين حتى عام 2050.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إقرأ: الهيدروجين الأخضر في ماليزيا ينتعش بشراكة جديدة على منصة الطاقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى