Uncategorized

العراق يحدد سقف صادرات النفط دون التقيد بقرارات أوبك+

يعتزم العراق تثبيت سقف صادرات النفط حتى نهاية عام 2024، دون التقيد بقرارات تحالف أوبك+ المرتقبة بشأن تخفيضات الإنتاج، وفق المعلومات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة (ومقرها واشنطن).

وسيلتزم العراق بتعهد تقييد صادرات النفط الخام عند 3.3 مليون برميل يوميًا حتى نهاية العام الجاري (2024)، بغض النظر عما يقرره تحالف أوبك+ في اجتماعه في يونيو/حزيران المقبل.

وأعلنت بغداد في شهر مارس/آذار الماضي، خفض صادراتها النفطية بمقدار 130 ألف برميل يوميًا، لتبلغ 3.3 مليون برميل يوميًا، ضمن التزامها بالتعويض عن تجاوز هدف إنتاج أوبك+ البالغ 4 ملايين برميل يوميًا في الأشهر الـ3 الأولى من عام 2024.

ماذا يعني تثبيت صادرات النفط؟

ترى شركة إنرجي أوتلوك أدفايزر الاستشارية (Energy Outlook Advisors) أن قرار تثبيت سقف صادرات النفط العراقية يعني أمرين:

الأول أن العراق يعول على قيام أوبك+ بزيادة الإنتاج في النصف الثاني من عام 2024؛ ومن ثم تُعوَّض التجاوزات التي جرت خلال النصف الأول من العام، في أشهر الـ6 الأخيرة من العام.

وإذا بقيت التخفيضات الطوعية كما هي حتى نهاية 2024، فإن هذا يعني أن العراق سيستمر في تجاوز حصته الإنتاجية طوال العام.

الأمر الثاني -وفق ما ذكرته الشركة في تقريرها اليومي عن أسواق الطاقة- أن هذا القرار يعني ضمنًا أن ضخ النفط من شمال العراق إلى ميناء جيهان التركي لن يجري هذه السنة.

وأنتج العراق 211 ألف برميل يوميًا فوق الهدف في يناير/كانون الثاني 2024، ثم تجاوزه بمقدار 217 ألف برميل يوميًا و194 ألف برميل يوميًا في فبراير/شباط ومارس/آذار على التوالي، وفق الأرقام التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

وقبل ذلك، تجاوزت البلاد سقف إنتاجها البالغ 4.22 مليون برميل يوميًا في كل من الأشهر الـ6 الأخيرة من عام 2023.

تثبيت سقف صادرات النفط العراقي

ارتفاع صادرات النفط العراقي

في سياقٍ متصل، ارتفع متوسط صادرات النفط العراقي -الخام والمشتقات- خلال الربع الأول من 2024 إلى 3.92 مليون برميل يوميًا، مقابل 3.49 مليون برميل يوميًا في الربع نفسه من العام الماضي، وفقًا لبيانات حديثة جمعتها وحدة أبحاث الطاقة.

وزاد متوسط صادرات البلاد من النفط الخام إلى 3.36 مليون برميل يوميًا خلال المدة من يناير/كانون الثاني حتى نهاية مارس/آذار الماضي، مقابل 3.20 مليون برميل يوميًا في الربع نفسه من العام الماضي (2023).

وفي يناير/كانون الثاني 2024، ارتفعت صادرات النفط العراقي إلى 3.37 مليون برميل يوميًا، مقابل 3.13 مليون برميل يوميًا الشهر نفسه من العام الماضي (2023).

وتراجعت صادرات البلاد من النفط بصورة طفيفة على أساس شهري، في فبراير/شباط الماضي، إلى 3.35 مليون برميل يوميًا، ولكنها مرتفعة بصورة هامشية مقارنةً بشهر فبراير/شباط 2023، الذي سجل 3.33 مليون برميل يوميًا.

وارتفعت صادرات العراق من النفط على أساس شهري وسنوي خلال شهر مارس/آذار 2024 إلى 3.38 مليون برميل يوميًا، مقابل 3.14 مليون برميل يوميًا في الشهر نفسه من عام 2023.

ويوضح الرسم البياني التالي -الذي أعدّته منصة الطاقة المتخصصة- تطور صادرات البلاد من النفط منذ عام 2022:

صادرات العراق من النفط الخام

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إقرأ: العراق يحدد سقف صادرات النفط دون التقيد بقرارات أوبك+ على منصة الطاقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى