Uncategorized

تجديد محطة طاقة نووية في رومانيا بـ1.9 مليار دولار

من المقرر تنفيذ مشروع لتجديد محطة طاقة نووية في رومانيا بقيمة تقارب 1.9 مليار دولار، في إطار إستراتيجية الدولة الأوروبية لتحقيق أمن الطاقة ودعم جهود خفض انبعاثات قطاع الطاقة.

وفي هذا الإطار، كشفت شركة طاقة كورية -وفق بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة- عن أنها تقترب خطوة أخرى من الفوز بمشروع بقيمة 2.5 تريليون وون (1.87 مليار دولار) لتجديد مفاعل نووي قديم بمحطة الطاقة النووية في سيرنافودا في رومانيا من خلال تحالف مع شركات كندية وإيطالية.

ووقّعت الشركة الكورية للطاقة المائية والنووية على اتفاقية تحالف ثلاثية مع شركة كاندو للطاقة الكندية، وشركة أنسالدو إس بي إيه للطاقة النووية الإيطالية؛ للمشاركة في مشروع تجديد محطة طاقة نووية في رومانيا (مفاعل الوحدة 1 في سيرنافودا).

الطاقة النووية في رومانيا

قالت الشركة الكورية إن حفل التوقيع أقيم في المقر الرئيس لشركة الطاقة النووية في رومانيا “إس إن إن” بالعاصمة بوخارست، أمس الخميس.

وتقع محطة الطاقة النووية على بُعد نحو 170 كيلومترًا شرق بوخارست، وتعمل بقدرة 700 ميغاواط منذ عام 1996، وأسهَمت في 9% من استهلاك الكهرباء في رومانيا على مدى السنوات الـ25 الماضية، ومن المفترض أن تنتهي صلاحية ترخيص التشغيل لمدة 30 عامًا في عام 2026.

محطة طاقة نووية
محطة طاقة نووية – أرشيفية

وقالت الشركة الكورية إن الحكومة الرومانية سعت إلى تجديد الترخيص لمدة 30 عامًا إضافية؛ إذ تخطط شركة “إس إن إن” لترقية واستبدال المكونات الرئيسة بدءًا من عام 2027.

وتمتلك رومانيا مفاعلين نوويين يولّدان 1300 ميغاواط؛ ما يعادل نحو 20% من احتياجاتها من الكهرباء، وبدأت أول محطة طاقة نووية في رومانيا التشغيل التجاري في عام 1996، بينما بدأ تشغيل المفاعل الثاني في مايو/أيار 2007.

تفاصيل المشروع

بموجب الاتفاقية، ستقود الشركة الكورية الجزء الإنشائي من المشروع؛ بما في ذلك بناء مخزن النفايات المشعة والبنية التحتية الأخرى، في حين ستتولى كاندو وأنسالدو مسؤولية الأعمال الهندسية والتوريدات بوصفهما مصممين أصليين للوحدة.

وقالت الشركة الكورية: “ستبدأ الشركات الـ3 الاستعدادات للمفاوضات مع “إس إن إن” حول مشروع تجديد محطة الطاقة النووية في رومانيا”.

وأضافت أن “الشركات الـ3 تسعى إلى توقيع عقد مع الكيان الروماني خلال النصف الأول من العام المقبل”، حسبما ذكرت وكالة يونهاب.

إذا تم التوقيع، فسيكون العقد المتصور ثاني تصدير واسع النطاق لمنشآت الطاقة النووية تحت إدارة حكومة يون سيوك يول بعد فوز كوريا الجنوبية بصفقة بقيمة 3 تريليونات وون (2.22 مليار دولار) في أغسطس/آب 2022 لبناء أول مشروع لمحطة طاقة نووية في مصر في الضبعة.

عكست إدارة يون سياسة التخلص التدريجي من الطاقة النووية للحكومة السابقة ووضعت هدفًا لتصدير 10 مفاعلات للطاقة النووية بحلول عام 2030.

وفي يونيو/حزيران فازت الشركة الكورية بصفقة بقيمة 260 مليار وون (0.19 مليار دولار) لبناء منشأة لإزالة التريتيوم في محطة سيرنافودا.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إقرأ: تجديد محطة طاقة نووية في رومانيا بـ1.9 مليار دولار على منصة الطاقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى