Uncategorized

وزارة الكهرباء العراقية تشجع الاستثمار الخاص لحل أزمة الانقطاعات

تواصل وزارة الكهرباء العراقية مساعيها في معالجة أزمة الانقطاعات المتكررة التي يعاني منها المواطنون بمختلف محافظات البلاد، ومن ثمّ الوصول إلى بناء أنظمة طاقة مستدامة وموثوقة.

وضمن هذا الإطار، تعمل الوزارة على تشجيع الاستثمار الخاص في قطاع إنتاج الطاقة، من خلال الشراكة مع الشركات العالمية، وفق ما تابعته منصة الطاقة المتخصصة.

جاء ذلك ضمن تصريحات لوزير الكهرباء زياد علي فاضل، اليوم الإثنين 12 فبراير/شباط 2024، أكّد فيها أن البرنامج الحكومي والخطة الخمسية الخاصة بالطاقة يعالجان 7 مجالات متعددة.

وأضاف أن بلاده تسعى إلى بناء أنظمة طاقة مستدامة وموثوقة، مشيرًا إلى أن وزارة الكهرباء العراقية تعمل على تحسين الخدمة المقدّمة للمواطنين خلال الصيف المقبل.

أنظمة طاقة مستدامة وموثوقة

قال وزير الكهرباء العراقي زياد علي فاضل، في كلمته خلال فعاليات معرض ومؤتمر طاقة العراق الدولي التاسع على أرض معرض بغداد الدولي، إن بلاده تسعى إلى بناء أنظمة طاقة مستدامة وموثوقة، وهذا يتطلب توازنًا دقيقًا بين الأهداف المختلفة مثل خفض الانبعاثات وتوفير الطاقة والقدرة على تحمّل تكاليفها، فضلًا عن أمن الطاقة، حسبما نشرته وكالة الأنباء العراقية (واع).

وأكد “أهمية تبنّي سياسات تنموية متوازنة تمثّل إدماج البعد البيئي في خطة التنمية والاستعمال المتوازن للموارد وتنويع الاقتصاد ووضع المعايير البيئية الملائمة التي تحقق التنمية المستدامة على أكمل وجه”.

وشدّد فاضل على “ضرورة العمل على ترسيخ المفاهيم الأساسية للتنمية المستدامة في صناعة الطاقة، من خلال امتلاك التقنيات الحديثة والحفاظ على الطاقة وترشيد الاستهلاك والحدّ من الانبعاثات وتحسين الأداء ومتابعة التطورات الفنية والاقتصادية في مجال مصادر الطاقة المتجددة والعمل على مزيج الطاقة وتعزيز كفاءتها”.

وتابع: “ومن هذه المنطلقات، كانت وزارة الكهرباء العراقية عاقدة العزم على الوصول لهذه الغاية من خلال تنفيذ مشروعاتها ضمن البرنامج الحكومي والخطة الخمسية اللذين يعالجان مجالات متعددة”.

ومن أهم تلك المجالات -بحسب الوزير- زيادة إنتاج الطاقة الكهربائية من خلال إضافة وحدات إنتاجية جديدة، ورفع كفاءة محطات التوليد الغازية، والتحول من الدورات البسيطة إلى الدورات المركبة، ومن خلال تحسين أداء وكفاءة المحطات الغازية، بإضافة منظومات التبريد والتأهيل والصيانات طويلة الأمد، فضلًا عن إدخال الطاقات المتجددة في مزيج الطاقة.

الكهرباء في العراق

وأوضح الوزير أن تلك النقاط من الأولويات التي تبنّتها وزارة الكهرباء العراقية، يُضاف إليها تحديث وتوسيع وأتمتة شبكات النقل والتوزيع، بما في ذلك تطبيق الشبكات والعدّادات الذكية ومنظومات الاتصال الحديثة، وتطوير النشاط المرتبط بالجباية المُقرّ بموجب قرارات مجلس الوزراء بالتعاون مع القطاع الخاص.

ولفت إلى “تشجيع الاستثمار الخاص في قطاع إنتاج الطاقة، من خلال الشراكة مع الشركات العالمية والرصينة بصفته خيارًا مستقبليًا، بالإضافة إلى الاعتماد على الشركات المحلية الخاصة”.

وأكّد أن “تعظيم أجور الجباية وتقليل الضياعات من أولى أولويات العمل” في وزارة الكهرباء العراقية.

إنجازات وزارة الكهرباء العراقية

أشار فاضل إلى أن “وزارة الكهرباء العراقية حققت الإنتاج الأعلى لها في الصيف الماضي من الكهرباء، حيث بلغ 26 ألفًا و50 ميغاواط، فضلًا عن تعزيز قدرات شبكات النقل والتوزيع للطاقة، من خلال إضافة العديد من المحطات الثانوية والمغذيات لها، “ما انعكس بالإيجاب على عدد ساعات تجهيز الطاقة للمواطنين”، وفق التصريحات التي طالعتها منصة الطاقة المتخصصة.

وزارة الكهرباء العراقية
مقرّ وزارة الكهرباء العراقية – أرشيفية

يقول فاضل: إن “وزارة الكهرباء العراقية تعمل على تحسين الخدمة المقدمة للمواطنين خلال الصيف المقبل، وزيادة الإنتاج وتحقيق الاستقرار الأكبر للتجهيز”.

وأعرب عن أمله في “تحقيق أهداف وزارة الكهرباء العراقية ضمن المجالات المذكورة، بدعم ورعاية رئيس الوزراء، ومؤازرة بقية المؤسسات والوزارات، وبالتعاون مع شركائنا في القطاعين الخاص والعام”.

وختم تصريحاته قائلًا: “نؤكد التزامنا الدائم بالتعاون مع الجميع، للتقدم وازدهار قطاع الكهرباء بما يحقق الأهداف المرسومة”.

اقرأ أيضًا..

إقرأ: وزارة الكهرباء العراقية تشجع الاستثمار الخاص لحل أزمة الانقطاعات على منصة الطاقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى